الانتقال للخلف   منتديات زي ما بدك - أنمي مترجم > [ الرئيسية ] > قسم المواضيع العامة > القسم الإسلامي

الملاحظات

القسم الإسلامي .: أناشيد إسلامية ، فيديوهات دينية ، محاضرات :.
[ القسم يندرج تحت مذهب أهل السنة و الجماعة ]

[ لا تُنشر المواضيع إلا بعد موافقة مشرفي القسم عليها ]

بشارات تفرح قلب الصائم

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" قال الله عز وجل:كل عمل ابن آدم له إلاَّ الصوم فإنه لي وأنا أجزي به . والصيام

اضافة موضوع جديد  إضافة رد
  انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-20-2017, 10:45 PM
الصورة الرمزية خلدون مكتوم
خلدون مكتوم خلدون مكتوم غير متواجد حالياً
عضو متميز
 







الصائم, بشارات, تفرج

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" قال الله عز وجل:كل عمل ابن آدم له إلاَّ الصوم فإنه لي وأنا أجزي به . والصيام جُنّة فإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يَرْفث ولا يَصْخب فإن سابَّه أحد أو قاتله فليقل إني صائم،والذي نفس محمد بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك،للصائم فرحتان يفرحهما إذا أفطر فرح وإذا لقي ربه فرح بصومه". رواه البخاري ومسلم.

وعن سهل بن سعد رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"إن في الجنة بابا يُقال له الريّان يدخل منه الصائمون يوم القيامة لا يدخل منه أحد غيرهم فإذا دخلوا أغلق فلم يدخل منه أحد". رواه البخاري ومسلم.




وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"من صام رمضان إيمانا واحتسابا غُفِرَ له ما تقدّم من ذنبه". رواه البخاري ومسلم.

وعن أبي أيوب رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:"من صام رمضان ثم أتبعه سِتّا من شوال كان كصِيام الدّهر". رواه مسلم.


من أعظم هذه البشارات، الإحساس بأن الله تعالى يحبك، أن أخر أجلك حتى تشهد رمضان، لتصوم أيامه، وتقوم لياليه، فكم من متشوف له باغتته المنية، وكم من منتظر له أقعدته عن صيامه الأمراض المزمنة. ولذلك كان السلف الصالح ينتظرونه بفارغ الصبر، وكانوا يشفقون على أنفسهم أن تحول بينهم وبينه الموانع والصوارف. قال مُعَلَّى بن الفضل: "كانوا يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، ثم يدعونه ستة أشهر أن يتقبله منهم". وكان يحيى بن أبي كثير يقول: "اللهم سلمنا إلى رمضان، وسلم لنا رمضان، وتسلمه منا متقبلا".


البشارات، أنه فرصة لاستدراك ما فات من قلة الطاعات، ومناسبة لمحو ما فرط من الخطايا والزلات، وقد أعاننا الله على ذلك بتصفيد الشياطين ومردة الجن، كفا لها عن إذاية المؤمنين وإغوائهم. قال النبي - صلى الله عليه وسلم - مبشرا صحابته بقدوم رمضان: "أتاكم رمضان، شهر مبارك، فرض الله عز وجل عليكم صيامَه، تُفتَح فيه أبواب السماء، وتُغلَق فيه أبواب الجحيم، وتُغَلُّ فيه مَرَدة الشياطين، لله فيه ليلة هي خير من ألف شهر، من حُرِمَ خيرها فقد حُرم" صحيح سنن النسائي. قال ابن رجب رحمه الله: "كيف لا يُبشَّر المؤمن بفتح أبواب الجنان، كيف لا يبشر المذنب بغلق أبواب النيران، كيف لا يبشر العاقل بوقت يُغَل فيه الشيطان، من أين يشبه هذا الزمانَ زمان؟"


البشارات، أن الجو الرمضاني المفعم بلباس العبادة، والمحاط برداء القربى، والمسيج بثوب الدعاء والاسترحام، يجعله الله تعالى سببا للعتق من النار، وذلك أسمى ما يرجوه المؤمن من دنياه، أن يزحزحه الله تعالى عن النار ويدخله الجنة. قال النبي - صلى الله عليه وسلم - متحدثا عن أول ليلة من ليالي رمضان: "وينادي مناد: يا باغي الخير أقبل، ويا باغي الشر أقصر، ولله عتقاء من النار، وذلك كل ليلة" ص. ابن ماجة. وقال - صلى الله عليه وسلم -: "إن لله تعالى عند كل فطر عتقاءَ من النار، وذلك في كل ليلة" صحيح الجامع.



البشارات، أن رمضان سلامة للبدن من الأمراض المضنية، والأوجاع الفتاكة. قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: "الصوم جنة" ص. الترمذي، أي وقاية من النار، وكذلك وقاية للجسد من الأسقام.

وقد أثبت الطب الحديث أن الصيام يعالج أكثر من 100 مرض، فهو يساعد على زيادة حساسية الجسم للأنسولين والحد من الكوليسترول، وهو ما يعني تقليل خطر الاصابة بأمراض القلب والسكر، كما يساعد على الحد من خطر أمراض السرطان المرتبطة بالسمنة، ومعالج من التسمم، وينشط الدماغ، ويدفع الاكتئاب والإحباط، ويجدد خلايا الدماغ. وقد تصدر كتاب "حمية الصوم" قائمة الكتب الأكثر مبيعا في بريطانيا والولايات المتحدة، وأعيد طبعه أزيد من 12 مرة.


إنها بعض بشارات لمن عقل حقيقة الصيام، فصامت جوارحه عن المعاصي. يقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: "من لم يدع قول الزور والعمل به، فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه" البخاري.

ويقول - صلى الله عليه وسلم -: "ليس الصيام من الأكل والشرب، إنما الصيام من اللغو والرفث، فإن سابك أحد أو جهل عليك، فقل: إني صائم، إني صائم" صحيح الجامع.

وقال جابر بن عبد الله رضي الله عنه: "إذا صمتَ، فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمحارم، ودع أذى الجار، وليكن عليك وقار وسكينة، ولا تجعل يوم صومك ويوم فطرك سواء".


قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : (رغم أنف رجل ذكرت عنده فلم يصل علي، ورغم أنف رجل دخل عليه رمضان ثم انسلخ قبل أن يغفر له، ورغم أنف رجل أدرك عنده أبواه الكبر فلم يدخلاه الجنة.)

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (ما من عبد يصوم يوما في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفا)


عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة، يقول الصيام: أي رب، منعته الطعام والشهوات بالنهار فشفِّعني فيه، ويقول القرآن: منعته النوم بالليل فشفعني فيه، قال: فيُشفَّعان))


_عن زيد بن خالد الجهني رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من فطَّر صائما كان له مثلُ أجرِه غيرَ أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا))

عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((تحروا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر من رمضان))


عن عائشة رضي الله عنها قالت: قلت: يا رسول الله، أرأيتَ إن علمتُ أي ليلةٍ ليلةُ القدر ما أقول فيها؟ قال: ((قولي: اللهم إنك عفو كريم، تحب العفو، فاعف عني))

فأبشروا يا أهل الصيام .. ولا تنسوني من دعواتكم عند الافطار،جزاكم الله خيرا،وتقبل الله منا ومنكم.



fahvhj jtvp rgf hgwhzl jtv[

 

 


التعديل الأخير تم بواسطة خلدون مكتوم ; 06-20-2017 الساعة 10:47 PM.
رد مع اقتباس
اضافة موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
الصائم , بشارات , تفرج

أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
الدرس السادس : من أخلاق الصائم منير محمدو قسم المواضيع العامة 8 07-25-2012 01:18 PM
افتح قلــبك تفرح S A N D Y أرشيف المواضيع المُكرّرة والمُخالفة 12 01-26-2011 08:44 AM


الساعة الآن 11:29 PM.

أنضم لمعجبينا في الفيس بوك ...