22-10-2017
http://img.zi-m.com/uploads/1507483858721.jpg
الانتقال للخلف   منتديات زي ما بدك - أنمي مترجم > [ الرئيسية ] > قسم المواضيع العامة > القسم الإسلامي

الملاحظات

القسم الإسلامي .: أناشيد إسلامية ، فيديوهات دينية ، محاضرات :.
[ القسم يندرج تحت مذهب أهل السنة و الجماعة ]

[ لا تُنشر المواضيع إلا بعد موافقة مشرفي القسم عليها ]

بين يدى رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم من رحمة الله عز وجل بعباده ، أن جعل لهم مواسم للخير ، يكثر أجرها ويعظم فضلها ، حتى تتحفز الهمم ، وتنشط العزائم ابتغاء

اضافة موضوع جديد  إضافة رد
  انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-23-2014, 02:40 PM
الصورة الرمزية Yoh
Yoh Yoh غير متواجد حالياً
The Enlightened
 






رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم

من رحمة الله عز وجل بعباده ، أن جعل لهم مواسم للخير ، يكثر أجرها ويعظم فضلها ، حتى تتحفز الهمم ، وتنشط العزائم ابتغاء الأجر العظيم والثواب الجزيل ، وشهر رمضان من أعظم تلك المواسم ، فهو شهر الصيام و القيام و تلاوة القرآن ، شهر يُنادى فيه : يا باغي الخير أقبل، و يا باغي الشر أقصر ، فيه تفتح أبواب الجنان، وتغلق أبواب النيران، و لله فيه عتقاء من النار كل ليلة ، فما أعظم فضل هذا الشهر ، و ما أجل منزلته ومكانته ، و ما أعظم مِنَّة الله على العباد فيه ، تلك المنة التي من تأملها عرف عِظَم فضل الله عليه ، حيث أحياه و أمد في عمره حتى أدرك هذا الشهر العظيم .

فاحرص أخي المسلم على اغتنام هذا الشهر المبارك ، و تذكر حال إخوان لك كانوا بالأمس معك ، فحضروا رمضان وقاموا وصلوا وصاموا ، ثم أتتهم آجالهم ، فقضوا قبل أن يدركوا رمضان الآخر ، فهم الآن في قبورهم مرتهنون بأعمالهم ، فتذكر حالهم ومصيرهم ، و اجِتهدَّ في عمل الصالحات ، فإنها ستنفعك أحوج ما تكون إليها ، و تذكر حال إخوان لك آخرين أدركوا رمضان ، وهم على الأسِرَّةِ البيضاء لا حول لهم ولا قوة ، يتجرعون مرارة المرض ، ويزيدهم حسرة و ألماً أنهم لا يستطيعون أن يشاركوا المسلمين هذه العبادة ، ثم تذكر حال المحرومين ممن أدركوا رمضان ، فازدادوا فيه إثماً ومعصية و بعداً عن الله ، فحرموا أنفسهم من الرحمة والمغفرة في أشرف الأوقات وأغلى اللحظات ، فإن تذكر ذلك كله سيجعلك تقدِّر هذه النعمة حق قدرها ، وتعرف فضلها وحقها ، فتتوب إلى الله و تزداد من صالح الأعمال .

روى ابن ماجه بسند صحيح عن طلحة بن عبيد الله : أن رجلين قَدِما على رسول الله صلى الله عليه وسلم، و كان إسلامهما جميعاً ، فكان أحدهما أشد اجتهاداً من الآخر ، فغزا المجتهد منهما فاستشهد ، ثم مكث الآخر بعده سنة ثم توفي ، قال طلحة : "فرأيت في المنام بينا أنا عند باب الجنة إذا أنا بهما ، فخرج خارج من الجنة فأذن للذي توفي الآخِر منهما ، ثم خرج فأذن للذي استشهد ، ثم رجع إلي فقال : ارجع فإنك لم يأْنِ لك بعد ، فأصبح طلحة يحدث به الناس، فعجبوا لذلك ، فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، و حدثوه الحديث ، فقال : "مِن أي ذلك تعجبون؟" ، فقالوا : يا رسول الله ! هذا كان أشد الرجلين اجتهاداً ، ثم استشهد ، و دخل هذا الآخر الجنة قبله ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أليس قد مكث هذا بعده سنة" . قالوا : بلى ، قال : "و أدرك رمضان ، فصام، و صلى كذا، و كذا من سجدة في السنة" ، قالوا : "بلى" ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "فما بينهما أبعد مما بين السماء والأرض" .

كان عليه الصلاة والسلام يبشر أصحابه بقدوم رمضان و يبين لهم فضائله ، ليحثهم على الاجتهاد في العمل الصالح ، فقد روى الإمام أحمد عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يبشر أصحابه : "قد جاءكم شهر رمضان" ، شهر مبارك ، افترض الله عليكم صيامه ، يفتح فيه أبواب الجنة ، و يغلق فيه أبواب الجحيم ، وتغل فيه الشياطين ، فيه ليلة خير من ألف شهر ، من حُرِمَ خيرها فقد حُرِمْ" .

فحري بنا أن نحسن استقبال هذا الوافد الكريم ، قبل أن يودعنا و يرتحل عنا ، و يكون حجة علينا يوم الدين ، فالمحروم من حرم نفسه ، فقصر في طاعة ربه في هذا الشهر المبارك .

من حسن استقبال هذا الشهر الكريم أن نستقبله بالتوبة الصادقة من جميع الذنوب ، فهو موسم التائبين ، ومن لم يتب فيه فمتى يتوب؟!

نستقبله كذلك بالعزيمة على مضاعفة الجهد ، والاستكثار من الطاعات ، من برٍّ و إحسان وقراءة القرآن و الصلاة والذكر و الاستغفار ، وغير ذلك من أنواع الخير .

نستقبله بالدعاء أن يوفقنا الله لصيامه و قيامه على الوجه الذي يرضيه عنا ، ومن السنة أن نقول عند رؤية هلاله : "اللهم أهله علينا بالأمن و الإيمان و السلامة و الإسلام ، و التوفيق لما تحب وترضى ، ربنا و ربك الله" (رواه ابن حبان في صحيحه) .

فاحرص أخي المسلم على استقبال هذا الوافد الكريم ، و أحسن استغلال أيامه و لياليه فيما يقربك من مولاك ، وتعرض لنفحات ربك ، و لا تكن ممن همه في استقباله تنويع المأكولات و المشروبات ، و إضاعة الأوقات و الصلوات ، فسرعان ما تنقضي الأيام و الساعات ، و ما هي إلا لحظات حتى يقال انتهى رمضان ، بعد أن يفوز فيه أناس و يخسر آخرون ، نسأل الله أن يبلغنا رمضان و أن يوفقنا لصيامه و قيامه ، و أن يجعلنا من المقبولين في هذا الشهر ، إنه جواد كريم .



fdk d]n vlqhk

 

 

رد مع اقتباس
قديم 07-06-2014, 01:08 PM   رقم المشاركة : 2
ران الرائعة
.:: عضو متميز ::.
 
الصورة الرمزية ران الرائعة





ران الرائعة غير متواجد حالياً    

ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute ران الرائعة has a reputation beyond repute     


افتراضي رد: بين يدى رمضان

ما شاء الله رائع
تسلم على الموضوع رائع





 

 

 

 



رد مع اقتباس
قديم 09-02-2014, 04:45 PM   رقم المشاركة : 3
osama-kun
 
الصورة الرمزية osama-kun





osama-kun غير متواجد حالياً    

osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute osama-kun has a reputation beyond repute     


افتراضي رد: بين يدى رمضان

دائماً متألق في المواضيع سلمت يداك أخي





 

 

 

 



رد مع اقتباس
قديم 09-08-2014, 05:26 PM   رقم المشاركة : 4
MONKY-D-LUFY
.:: عضو ::.
 
الصورة الرمزية MONKY-D-LUFY





MONKY-D-LUFY غير متواجد حالياً    

MONKY-D-LUFY is on a distinguished road     


افتراضي رد: بين يدى رمضان

اللهم صل وسلم وبارك وزد على حبيبك المصطفى عدد ما كان وعدد مايكون وعدد ماسيكون وعدد الحركات والسكون وعدد ماتعاقب عليه الليل والنهار وعدد ورق الاشجار وعدد ماشأت ورضيت
اللهم صل على محمد وال محمد كما صليت على ابراهيم وال ابراهيم
اللهم بارك على محمد وال محمد كما باركت على ابراهيم وال ابراهيم في العالمين انك حميد مجيد





 

 

 

 



رد مع اقتباس
قديم 12-17-2014, 07:00 PM   رقم المشاركة : 5
عامر لبزة
.:: موقوف ::.




عامر لبزة غير متواجد حالياً    

عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of عامر لبزة has much to be proud of     


إرسال رسالة عبر AIM إلى عامر لبزة

افتراضي رد: بين يدى رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك ؟اضغط هنا لتكبير الصوره
ان شاء الله بخير وصحة وعافية ؟

ماشاء الله عليك وعلى المجهود المميزاضغط هنا لتكبير الصوره

تسلم ايدك

من جد مجهود جدا جدا رائع منك

يعطيك الف عافية على مجهودك الخورافي اضغط هنا لتكبير الصورهوالاكثر من رائع




 

 

 

 



رد مع اقتباس
اضافة موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
رمضان

أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
مسلسلات رمضان 2012 - مع القصر غير - رمضان كريم على الجميع القصر نت أرشيف المواضيع المُكرّرة والمُخالفة 2 07-19-2012 09:25 PM


الساعة الآن 01:47 PM.

أنضم لمعجبينا في الفيس بوك ...