22-10-2017
http://img.zi-m.com/uploads/1507483858721.jpg
الانتقال للخلف   منتديات زي ما بدك - أنمي مترجم > [ الرئيسية ] > القسم الأدبي

الملاحظات

القسم الأدبي .: خُصص هذا القسم لكل ما يتعلق بالأدب كالشعر ، النثر ، الخواطر و غيرها :.

من أقوال الشيخ البشير الإبراهيمي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته إنّ الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له

اضافة موضوع جديد  موضوع مغلق
  انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-07-2014, 01:13 AM
الصورة الرمزية faroukdoub
faroukdoub faroukdoub غير متواجد حالياً
عضو مميز
 






أقوال, البشير, الشيخ, الإبراهيمي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
إنّ الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره و نعوذ بالله من شرور أنفسنا
و سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلن تجد له و ليا مرشدا
وبعد : كيف حالكم زوار و أعضاء منتدانا الغالي منتدى زي ما بدك
هذا الصرح الأدبي و العلمي أين تتلاقى دروب محبي اللغة و الأدب العربي هذا التراث
الفكري الذي ورثناه عن كثير ممن سبقونا من الأدباء و الشعراء و الكتاب و الذي
لا يلبث يتجدد و يرتقي بعلم رجال أحبوا لغة الضاد فأبدعوا بها .
و اليوم أريد تعريفكم برجل دين ، علم ، أخلاق ، أدب و أشعار ، هذا العلامة هو
الشيخ العلامة البشير الإبراهيمي
http://www.alterinfo.net/photo/art/d...33-4890276.jpg


تعريف بالشيخ

محمد البشير الإبراهيمي : (1889-1965 م)الموافق ل(1306-1385 هـ) من أعلام الفكر والأدب في العالم العربي ومن العلماء العاملين في الجزائر.وهو رفيق النضال لعبد الحميد ابن باديس في قيادة الحركة الإصلاحية الجزائرية، ونائبه ثم خليفته في رئاسة جمعية العلماء المسلمين الجزائريين، وكاتب تبنى أفكار تحرير الشعوب العربية من الاستعمار، وتحرير العقول من الجهل والخرافات.
ولد في 13 شوال 1306 هـ الموافق 14 جوان عام 1889م في أولاد ابراهم (حاليا بلدية تابعة لدائرة راس الواد - ولاية برج بوعريريج وهي مقاطعة من مقاطعات وطني الجزائر و التي يبلغ عدد مقاطعاتها 48 مقاطعة). تلقى تعليمه الأوَّل على يد والده وعمه؛ فحفظ القرآن ودرس بعض المتون في الفقه واللغة براس الواد.
غـادر الجزائر عام 1330 هـ الموافق 1911 ملتحقاً بوالده الذي كان قد سبقه إلى الحجاز ، و ذلك لتلقي العلم ثم زار المدينة . تعرف على الشيخ العربي التبسي عندما زار المدينة عام 1331 هـ الموافق1913، وغادر الحجاز مرة أخرى عام 1335 هـ 1916 قاصداً دمشق، حيث اشتغل بالتدريس، وشارك في تأسيس المجمع العلمي الذي كان من غاياته تعريب الإدارات الحكومية وهناك التقى بعلماء دمشق وأدبائها الذين ذكرهم بعد ثلاثين سنة من عودته إلى الجزائر و من ذلك ما كتب: "و لقد أقمت بين أولئك الصحب الكرام أربع سنين إلا قليلاً، فأشهد صادقاً أنها هي الواحة الخضراء في حياتي المجدبة، وأنها هي الجزء العامر في عمري الغامر، ولا أكذب الله، فأنا قرير العين بأعمالي العلمية بهذا الوطن (الجزائر) ولكن... مَن لي فيه بصدر رحب، و صحب كأولئك الصحب؛ و رعى الله عهد دمشق الفيحاء وجادتها الهوامع وسقت، وأفرغت فيها مـا وسقت، فكم كانت لنا فيها من مجالس نتناقل فيها الأدب، ونتجاذب أطراف الأحاديث العلمية..."[2].
في عام 1338 هـ الموافق 1920 غادر الإبراهيمي دمشق إلى الجزائر، وبدأ بدعوته إلى الإصلاح ونشر التعليم الديني في مدينة سطيف، حيث دعا إلى إقامة مسجد حر (غير تابع للإدارة الحكومية). وفي عام 1924 زاره ابن باديس وعرض عليه فكرة إقامة جمعية العلماء، وبعد تأسيس الجمعية اُختِير الإبراهيمي نائباً لرئيسها، وانتدب من قِبل الجمعية لنشر الإصلاح في غرب الجزائر وفي مدينة وهران . فبادر إلى ذلك وبدأ ببناء المدارس الحرة، وكان يحاضر في كل مكان يصل إليه تساعده خطابته وبراعته الأدبية، وقد امتد نشاطه إلى تلمسان والتي يعتبرها الكثيرون واحة الثقافة العربية في غرب الجزائر .
في عام 1939 كتب مقالاً في جريدة "الإصلاح" فنفته فرنسا إلى بلدة صحراوية، وبعد وفاة ابن باديس انتخب رئيساً لجمعية العلماء وهو لا يزال في المنفى ولم يُفرج عنه إلا عام 1943، ثم اعتقل مرة ثانية عام 1945 وأفرج عنه بعد سنة. وفى عام 1947 عادت مجلة البصائر للصدور، وكانت مقالات الإبراهيمي فيها على قدر من البلاغة ومن الصراحة و النقد القاسي لفرنسا وما يسميهم عملاء فرنسا. يقول عن زعماء الأحزاب السياسية:
"ومن خصومها (أي الجمعية) رجال الأحزاب السياسية من قومنا من أفراد وأحزاب يضادّونها كلما جروا مع الأهواء فلم توافقهم، وكلما أرادوا احتكار الزعامة في الأمة فلم تسمح لهم، وكلما طالبوا تأييد الجمعية لهم في الصغائر - كالانتخابات - فلم تستجب لهم، وكلما أرادوا تضليل الأمة وابتزاز أموالها فعارضتهم".
وكان من المدافعين عن اللغة العربية ففي "البصائر" يقول: "اللغة العربية في القطر الجزائري ليست غريبة، ولا دخيلة، بل هي في دارها وبين حماتها وأنصارها، وهي ممتدة الجذور مع الماضي مشتدة الأواصر مع الحاضر، طويلة الأفنان في المستقبل" . اهتمت "البصائر" بالدفاع عن قضية فلسطين ؛ فكتب عنها الإبراهيمي عديد المقالات.
عاش الإبراهيمى حتى استقلت الجزائر، وأمّ المصلين في مسجد كتشاوة الذي كان قد حُوّل إلى كنيسة، ولكنه لم يكن راضياً عن الاتجاه الذي بدأت تتجه إليه الدولة بعد الاستقلال؛ فأصدر عام 1964 بياناً ذكر فيه: "إن الأسس النظرية التي يقيمون عليها أعمالهم يجب أن تنبعث من صميم جذورنا العربية الإسلامية لا من مذاهب أجنبية".
وقيل أنه كان قوي الذاكرة حيث ذكر الشيخ علي الطنطاوي أن ركب معه السيارة من دمشق متوجهين إلى القدس بحضور مؤتمر حول فلسطين ويقول الطنطاوي أني ما ذكرت له بيتا إلا ذكر لي القصيدة وقائلها حتى أنه بدأ يسمعه مقالات الشيخ التي كان يكتبها في مجلة الرسالة. وعندما استعجب الشيخ الطنطاوي من حفظه للنثر. أجابه أنه لم يحفظها متعمدا وإنما هو يحفظ كل ما يقع تحت بصره.
تابع الإبراهيمي مراكز الجمعية وفروعها بفرنسا والتي كانت أول مراكز إسلامية في أوروبا، والتي تعطلت بسبب الحرب العالمية، فأوفدت الجمعية سنة 1947 مراقبها العام الشيخ سعيد صالحي إلى فرنسا "ليدرس الأحوال ويمهد الأمور"، وسرعان ما عاد النشاط وتوسع ولم يقتصر على العمال الجزائريين بل شمل حتى طلبة الكليات بفرنسا من أبناء الجزائر.
توفي وهو رهن الإقامة الجبرية في منزله، يوم الخميس 20 ماي 1965، وقد قام نجله الدكتور أحمد طالب الإبراهيمي بجمع وتقديم جميع آثاره في خمسة أجزاء تحت عنوان: "آثار الإمام محمد البشير الإبراهيمي".
عرس وعروس:
فأما العرس فهو ذلك النشاط العلمي الذي وقع في تلمسان يومي 27 - 28 سبتمبر 1937، الذي وصفه الإمام ابن باديس بأنه "عرس علمي"، وأما العروس فهي ـ بتعبير ابن باديس ـ " تلك المدرسة العظيمة " ـ دار الحديث ـ "مفخرة" التلمسانيين، وأما صاحب المكرمة في ذلك كله فهو الإمام الإبراهيمي، الذي خاطب الحاضرين ـ وفيهم سماعون لفرنسا ـ فقال: "لا بد من يوم يأتي نحتل فيه مساجدنا، ونتمتع بحريتنا التامة، فاستعدوا لهذا اليوم". وما أجمل ما قاله شاعر الجزائر محمد العيد آل خليفة، إشادة بأعمال الإبراهيمي في تلمسان، ومنها تشييد "مدرسة الحديث"، ومن ذلك القول:
لقد بعث "البشير" لها بشــيرا * * * وفي "دار الحديث" له صوان
به عرض "البشير" فنونَ علم * * * فيا "دار الحديث" عِمِي نهارا
ويا "دار الحديث" عليك تُلقـى * * * بمجـــد كالركـــاز بهـا يثـــار
بديــع الصنع مصقـول مـنار * * * وآداب ليجلوهــا الصغــــــار
وعمـرك كله أبـــــدا نــهـار * * * مُهِمّـــات لنا ومُنــــًى كبـــار
وصدق من قال: "لقد كانت تلمسان في حاجة إلى فارس مدرب، و إلى قائد مجرب، فكان الإمام الإبراهيمي الذي أحياها وأخرج شطأها".
و من أجل العرفان بجهود الرجل وتقديرا لأعماله نالت الكثير من البنايات العمومية في الجزائر حمل اسم الرجل عاليا على جدرانها
و منها أذكر لكم أعزائي جامعة البشير الإبراهيمي بولاية '' مقاطعة '' برج بوعريريج و هي جامعة العلوم و التكنلوجيا و هي من أهم الجامعات الجزائرية
و التي تخرج في كل سنة طلبة يحتلون أولى المراتب في درجات الماستر و الدكتوراه على المستوى الوطني .
http://upload.wikimedia.org/wikipedi..._El-Ketani.jpg



الهوامش :
1. ثلاث سنوات في شمال غربي إفريقيا، ج1، ص 29.
2. جريدة البصائر 28 أكتوبر 1938.
3. محمد قورصو: الطرقيون يتصدون للإصلاح.. ضمن كتاب: دور الزوايا إبان المقاومة. وزارة المجاهدين.. ج2. ص 222.
4. مرزوق، وابن عامر: سيرة الحركة الإصلاحية بتلمسان. ص 80.
5. محمد قورصو...ج2. ص 220.
6. مرزوق، ابن عامر: ص 83.
7. مجلة الشهاب. أوت 1938.
8. محمد طمار تلمسان عبر العصور ص 262.
9. سعد الله: الإبراهيمي في تلمسان. مجلة الثقافة ع 101 ص 104.
10. مجلة الشهاب. أكتوبر 1937.
11.Mohamed El Bachir Al Ibrahimi.
12. د.الخطيب: جمعية العلماء، ص155.
13.د.الخطيب: جمعية العلماء، ص156.
14.مجلة البيان العدد 13.
15.موقع ابن باديس.

هذا و أرجو أن ينال الموضوع إعجابكم
و أرجو أن تقرؤوا عن سيرة الرجل العلامة خيرة رجال الجزائر



lk Hr,hg hgado hgfadv hgYfvhidld

 

 

قديم 11-07-2014, 01:18 AM   رقم المشاركة : 2
faroukdoub
عضو مميز
 
الصورة الرمزية faroukdoub




faroukdoub غير متواجد حالياً    

faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute faroukdoub has a reputation beyond repute     


Icon47 رد: من أقوال الشيخ البشير الإبراهيمي

في بلدي الجزائر أعلام و رجال
صنعوا تاريخ وطني و عملوا على رقيه و تطويره و التاريخ
يشهد لهم بأعمالهم الجليلة و خدماتهم النافعة من أجله
و ارجوا أن أجد الوقت الكافي لتعريفكم بهم و بأعمالهم
و حتى ذلكم الحين أترككم في أمان الله و حفظه




 

 

 

 



قديم 11-07-2014, 01:44 AM   رقم المشاركة : 3
اخر_الواصلين
.:: موقوف ::.





اخر_الواصلين غير متواجد حالياً    

اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of اخر_الواصلين has much to be proud of     


افتراضي رد: من أقوال الشيخ البشير الإبراهيمي

ههههههههه وصلت حبيبنا 5/5
فقاقيير لاكننا لا ننكر تاريخنا تارييخ الرجاجييل اضغط هنا لتكبير الصوره
Mercy kho





 

 

 

 



اضافة موضوع جديد  موضوع مغلق

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
أقوال , البشير , الشيخ , الإبراهيمي

أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
حصريا :: القرآن الكريم كاملا :: الشيخ مشاري العفاسي :: :: الشيخ ماهر المعيقلي :: برأبط سريع ومباشر islamic-quran القسم الإسلامي 5 08-20-2013 10:48 AM
ـζـصرياً القرأن الڪريم بصوٺ الشيخ محمد جبريل و الشيخ نبيل الرفاعي بأعلى جوده > التميمي < قسم المواضيع العامة 0 10-14-2012 12:32 PM
أقوال من ذهب .·°΅ ĻŘ ΅°·. قسم المواضيع العامة 11 02-01-2012 05:06 PM


الساعة الآن 12:03 AM.

أنضم لمعجبينا في الفيس بوك ...